رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
حوارات
السبت 05/مايو/2018 - 01:18 م

قيادي صوفي سعودي: نعيش أزهى عصورنا في عهد الملك سلمان وولي العهد- حوار

السقاف
السقاف
عمرو رشدي
aman-dostor.org/10337

أكد الدكتور إبراهيم السقاف، القيادي بالطريقة العلوية الصوفية بالمملكة العربية السعودية، أن الصوفية فى المملكة، تؤيد جميع الخطوات التي يتخذها الملك سلمان وولي العهد، لمحاربة التطرف والإرهاب خلال الفترة الأخيرة، وذلك بمنع المتشددين من الخطابة والصعود للمنابر، والقبض على الدعاة المنحرفين فكريًا.

وتابع "السقاف"، في حواره لـ"أمان"، أن الصوفية في المملكة تقف خلف «جلالة الملك سلمان بن عبدالعزيز» وولى عهده «محمد بن سلمان»، للتصدى لأشكال التشدد والعنف كافة، خاصة أن المنهج الصوفى معروف للجميع بالوسطية، يرفض العنف وينشر الوسطية الإسلامية، ويعلم الجميع مبادئ الدين الإسلامى الحنيف. 


وأوضح "السقاف" أن الصوفية فى المملكة ينتشرون بصورة كبيرة، حيث يصل عددهم إلى مليون مريد، ولاتوجد أى صراعات بينهم وبين التيارات الأخرى سواء السلفية أو الشيعة، خاصة أنهم يتعاملون مع الجميع بمبدأ المحبة والأخلاق، وتوحيد الأمة على كلمة "لا إله إلا الله محمد رسول الله".. وإلى نص الحوار.

هل التصوف الإسلامى موجود ومنتشر بالمملكة العربية السعودية؟
نعم بالفعل.. فالتصوف الإسلامى بداية هو «منهج التزكية ومنهج الأخلاق»، ولا أحد يستطيع نفى وجوده، وكل من ارتبط بالتزكية والأخلاق، فهو باقٍ وموجود ولا اختلاف في المصطلح، فالمصطلح من الممكن أن يكون معدوما أو نادر الوجود، لكن أصله ومعاملاته موجودة.

الطرق الصوفية، موجودة في المملكة منذ تأسيسها، بمعنى أن التصوف من عمر المملكة نفسها، وعلى ذلك الجميع يعلم الدور الذى قام به الصوفية، فى حماية المملكة من التطرف والتشدد وغير ذلك من الأمور، إضافة إلى أنه على مر العصور والأزمة، كانوا الصوفية فى السعودية، هم صوت العقل الذى يلجأ إليه الجماعة وقت الأزمات والنكسات، كما أنه بسبب الفكر المتشدد الذى نشرته التيارات المتشددة، جعل الناس تبحث عن المتصوفو، وتنضم إليهم، وذلك لأن التصوف ملىء بالروحانيات والوسطية.

> كيف دخلت الطرق الصوفية للملكة؟
- حقيقة أن التصوف الإسلامى، دخل إلى السعودية من خلال دولة اليمن، وذلك على يد الشيخ المحقق العارف بالله محمد بن على آل بعلوى، حيث يعتبر هو مؤسس الفكر الصوفى العلوى فى المملكة العربية السعودية، وعلى يده انتشرت الطريقة العلوية، وانتشر أتباعها فى كل أنحاء المملكة، ومن بعد دخوله للسعودية، دخلت باقى الطرق مثل: "الرفاعية والشاذلية، والتيجانية" وغيرها من الطرق.

> ما أبرز الطرق الصوفية فى السعودية؟
- توجد الكثير من الطرق الصوفية فى المملكة العربية السعودية، أبرزها: «الطريقة العلوية، والرفاعية، والقادرية»، إضافة إلى بعض المتصوفة غير التابعين لطرق صوفية معينة، وهم يستقرون فى العديد من المدن، مثل جدة والرياض والمدينة، ومكة، حيث تعتبر «الطريقة العلوية» التى كان يترأسها الشيخ الراحل محمد علوى المالكى، من أبرز الطرق وأوسعها انتشارًا فى المملكة، خاصة أنها تتبع المنهج الصوفى السنى، الذى يتمسك بآداب الشريعة الإسلامية، ويرفض البدع والخزعبلات، فضلا عن نشر هذه الطرق الصوفية، للتصوف الإسلامى بالأخلاق الحميدة، مما جعل الكثيرين ينضم لها.

> ما الدور الذى تقوم به الصوفية في السعودية؟
- الصوفية فى السعودية تقوم بدور كبير جدًا فى نشر الأفكار الإسلامية الحميدة، إضافة إلى نشر منهج التزكية والأخلاق، من خلال علمائها وأتباعها، خاصة علماء طريقة " آل بعلوى، والطريقة العلوية"، وذلك في جميع أنحاء المملكة، وأيضا لايجب أن نغفل الدور الذى يقوم به السادة الصوفية، فى التصدى للتطرف والإرهاب، خاصة أن المنهج الصوفي معروف للجميع، حيث إنه يقبل الجميع ولا يكفر أحدًا، إضافة إلى أن المنهج الصوفى يتصدى للكثير من الأفكار المتشددة والمتطرفة التى ينتهجها المتشددون بشكل دائم.

السقاف مع محرر أمان
السقاف مع محرر أمان

أين تنتشر الطريقة العلوية الصوفية ؟
 تنتشر الطريقة العلوية، في جميع دول الخليج العربى، خاصة اليمن والكويت والإمارات والبحرين والأردن، ويقدر أتباعها بالملايين فى دول الخليج، وعدد أتباع الطريقة يزداد يوماً بعد يوم، وذلك بسبب المنهج الإسلامى المعتدل الذى يتبعه، علماء الطريقة وشيوخها، وهذا جعل الطريقة العلوية تأخذ شهرة كبيرة سواء داخل المملكة أو خارجها . 

هل تقيمون احتفالات وموالد وطقوس صوفية مثل الطرق الآخرى؟ 
حقيقة، أن الطرق الصوفية فى السعودية، لا تقوم بعمل طقوس أوإحتفالات، حيث أن مظاهر التصوف فى المملكة مختلفة تماماً عن مظاهر التصوف فى الدول الأخرى، وذلك لأن الدول السعودية نفسها، لاتدعم التوجه الصوفى، حيث توجد حساسية بعض الشيء من أهل التصوف، حيث أن منهج الدولة السعودية معروف للجميع أنه منهج سلفى، ولذلك الصوفية فى السعودية لايتم دعمهم من الدولة، مثلما يحدث فى الدول الأخرى، وعلى ذلك كافة مظاهر الدعم تكون من خلال الأتباع والمريدين التابعين للطرق نفسها، وأيضا كافة الفاعليات الصوفية، تقام بشكل خاص  من قبل الطرق والدولة هناك ليس أى علاقة بها. 

هل تقيمون الحضرات الصوفية، وهل مظهرها يختلف عن حضرات الطرق الآخرى؟ 
نعم نحن نقيم الحضرات بشكل يومى فى كافة أنحاء المملكة، ولكن الحضرة لدينا مختلفة تماماً عن الحضرات التى تقيمها الصوفية فى كافة أنحاء العالم، حيث لايوجد الطبل أو الزمر الذى يوجد فى حضرات الطرق الأخرى، فى بعض الدول، حيث أن الحضرة الصوفية فى المملكة يكون فيها الذكر وقرآة القراءن فقط، لأن ذلك نابع من أصل الشريعة الإسلامية نفسها، والإعتماد على الحضور القلبى والوجداني. 

هل تتواصلون مع الطرق الصوفية خارج المملكة؟ 
نعم بالفعل.. فهذا الأمر تعودنا عليه كثيراً، منذ زمن الأجداد، حيث أن الطرق الصوفية فى كافة أنحاء العالم تأتى إلى المملكة العربية السعودية، للجلوس فى حضرة شيوخ الطريقة العلوية، وشيوخ الطرق الصوفية الأخرى، والذين يمتلكون الكثير من العلموم الإسلامية الحميدة، التى تجعل الجميع يأتون من أقصى المشرق والمغرب لكى ينهلوا من علوم شيوخ الطريقة، وأود القول أن هناك الكثير من بروتوكولات التعاون تم عقدها بين صوفية السعودية والصوفية فى كافة أنحاء العالم، وذلك لنشر المنهج الصوفى الوسطى ، كما أن هذه العلاقة قائمة على المحبة والأخوة، وجمع الأمة الإسلامية، ووحدتها. 

هل تنظمون محاضرات دينية أو جلسات علمية لمواجهة التشدد؟ 
نعم بالطبع فنحن نقيم الكثير من الجلسات والمؤتمرات والمحاضرات العلمية الدينية، التى تحذر من خطورة الافكار المتشددة، وضرورة إتباع الفكر الإسلامى الوسطى، والذى نادى به جلال الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولى عهد الأمير محمد بن سلمان، ولا يوجد أى تضييق على هذه الأمور، إلا أن هذه الإجتهادات كلها اهلية وتنظم بشكل تطوعى بمعنى أنه لا يوجد أى دعم لنا من أى جهات، داخلية أو خارجية . 

كم يقدر عدد أتباع الصوفية في السعودية؟ 
يقدر عدد أتباع الصوفية فى المملكة على أقصى تقدير، من 500 الف إلى مليون مريد، وربما أكثر من ذلك، حيث أنه لاتوجد مؤسسة رسمية تتحدث بإسم الصوفية فى المملكة، وهذا ما أدى إلى عدم وجود إحصائية رسمية، من قبل المملكة لحصر أعداد أتباع الطرق الصوفية. 

كيف تعاملتم مع «الفكر الوهابى والسلفى المتشدد» في المملكة مؤخرًا؟ 
حقيقة أن الصوفية فى السعودية، يتعاملون مع الجميع بمحبة وسلام، ولا يهاجمون أحد ولا يدخلون فى معارك أو صراعات مع أحد، وذلك لأن منهجهم معروف للجميع، خاصة خلال الفترة الأخيرة، بعد ظهور التيارات المتشددة، مثل داعش والجماعات المتطرفة، خاصة أن هذه الجماعات أخذت فكرها من التيارات السلفية المتشددة، ومع ذلك لم تخرج الصوفية وتعرض نفسها كبديلا للتيار السلفى المتشدد فى منطقة الخليج العربى،كما أن الخلافات التى يتحدث عنها الجميع بين الصوفية والسلفية، لو تم بحثها علمياً لن تتعدى الـ5%، وذلك لأن المنهج الصوفى فى حقيقته هو منهج سلفى، والسلفية يميلون للجوانب الشرعية أكثر، لكن الصوفية يميلون للروحانيات أكثر من أى شىء آخر.   

كيف رأيتم تصريحات ولي العهد عن الفكر المتشدد وتأكيده أن السعودية ستعود للفكر الوسطي؟ 
حقيقة تصريحات "ولى العهد السعودى" محمد بن سلمان أسعدت الصوفية فى المملكة، سعادة كبيرة، لأن ذلك يؤكد أن فى المملكة كان يوجد متشددين ومتطرفين، خاصة أنه فى السابق كانت تمارس هذه التيارات  فكرها بحرية تامة، دون أن يقف لها أو يمنعها أحد، إلا أنه منذ وصول الملك " سلمان بن عبدالعزيز" إلى سدة الحكم، وهذه التيارات أختفت تماماً من الشارع السعودى، وهذا يدل على التعامل الحازم من قبل جلالة الملك وولى عهده، مع التيار المتطرف فى المملكة، كما أن  السعودية فى السابق لم تكن ترعى التصوف أو الصوفية، وكانت تنظر إليهم على أنهم قلة مثلهم مثل الشيعة، وهذا يجب أن يتغير لأن أهل التصوف معروفون بوسطيتهم وسلامهم، مع الجميع، خاصة أن الدول التى إعتمدت على التصوف خلال الفترة الاخيرة، نجحت فى التخلص من آفة التطرف والتشدد. 

هل طلب "ولى العهد السعودى" الاعتماد على الصوفية لمواجهة التكفيريين أم لأ؟ 
حقيقة أن الأمير محمد بن سلمان يقود حرباً شرسة، ضد التيارات المتطرفة والإرهابية فى المملكة العربية السعودية، وهذا أمر نشكره عليه، خاصة أنه تنبه مبكرا،ً لأصحاب هذا الفكر والذين كانوا يمثلون خطراً كبيراً على السعودية وعلى الإسلام، إلا أنه لم يتم دعوة التيار الصوفى للملكة، للجلوس مع ولى العهد حفظه الله، واذا تمت دعوتنا فأننا سنلبى النداء بكل تأكيد، فالوقوف مع وطننا ومملكتنا أمر لا يحتاج إلى تفكير، ولكن اذا طلبت الدولة ذلك، أم بالنسبة للتصدى للفكر المتشدد، فأننى قولت لك فى السابق، أن المنهج الصوفى معروف للجميع هو منهج إسلامى وسطى، يرفض التشدد والتطرف، ولدى علماءة إمكانية التصدى للتيارات المنحرفة فكريا، وهناك الكثير من التجارب التى حدثت فى دول معينة مثل " المغرب وأندونيسيا والجزائر" حيث تم الإعتماد على الصوفية فى هذه الدول فى التخلف من مرارة الأفكار المتطرفة.
 
هل ترى أن الشعب السعودي يميل للفكر الصوفي أم أن هذه الفكر مرفوض؟ 
حقيقة أن الغالبية العظمى من المواطنين، يميلون للفكر الصوفى، ولذلك يذهبون دائما لحضرات مشايخ الطرق الصوفية، ويذهبون ايضا لعلوم الصوفية فى المملكة، لينهلوا من علومهم ومعارفهم، وهذا يدل على أن الناس فى المملكة متعطشة للفكر الإسلامى الوسطى. 

ما حقيقة الخلاف بين الصوفية والشيعة بالمملكة؟
لاتوجد أي خلافات بين الصوفية أو الشيعة أو غيرهم فى المملكة، وذلك لأن الخلافات تظهر، فى حالة السعى إليها، لكن طالما أن الصوفية تتعامل بالأخلاق مع الجميع فعلى ذلك لا يوجد أى مشكلات مع أحد، كما أن الأمر الذى يحكم علاقتنا بالتيار الشيعى فى المملكة هى محبة الرسول وآل بيته، وعلى ذلك لاندخل فى مشاحنات أو مشكلات معهم على الإطلاق، والتصوف دائما ينادى إلى جمع الكلمة وتوحيد الصفوف، وخدمة الأمة دون أنتظار أى مصلحة من أحد. 

هل شارك التيار الصوفى بالسعودية في العملية السياسية أم لا؟ 
حقيقة أن الصوفية فى المملكة العربية السعودية، لا يسعون لهذا الأمر، وذلك لأن التوجه الدينى هو السائد بين صوفية المملكة، فحتى السياسيين التابعين لطرق صوفية فى المملكة، لا يدخلون السياسة للتصوف، فهذا محراب وهذا محراباً آخر، والجميع يعلم ذلك جيداً، خاصة أن الصوفية أهل دين وأهل زهد فى الدنيا، ومسئولية كل أنسان، أن يقوم بدوره كما أقامه الله عزوجل، ولايجب على الإطلاق، إلصاق السياسة بالدين فالسياسة لها رجالاتها، والدين كذلك، والصوفية ليسوا كالإخوان يستخدمون الدين للوصول للسياسة.
 
كيف ترى علاقة الصوفية بالإخوان المسلمين في السعودية؟ 
حقيقة أن الطرق الصوفية، ليس لها أي علاقة بالتيار الإخواني وذلك لأننا ننظر إلى الإخوان بشكل عام على أنهم يستخدمون الدين فى الوصول للسلطة بشكل دائم، وعلى ذلك نحن نرفض ذلك الأمر، ونرفض أن تكون لدينا علاقة مع هذا التيار المتطرف، الذى يسعى بشكل دائم للسلطة والوصول إليها، مثلما حدث فى مصر خلال الآونة الأخيرة، ومع أن الإخوان يحاولون دائما التواصل معنا، والدخول لأهل التصوف من باب أن "حسن البنا" مؤسس الجماعة كانت أصوله صوفية، ولكننا نرفض ما يقولونه لأننا نعلم جيداً أن الإسلام والدين بعيداً تماماً عن الأغراض السياسية. 

هل تواجه الصوفية أى مضايقات أو اضطهاد في المملكة؟ 
فى السابق كان يوجد إضطهاد كبير للصوفية من قبل التيار السلفى المتشدد، وكان يتمثل هذا الأمر، فى تكفير الصوفية، ومنع طقوسهم وحضراتهم وجلساتهم، ولكن اليوم وبعد وصول الملك سلمان وولى عهده الأمير محمد إلى سدة الحكم، قل هذا الأمر تدريجياً خاصة بعد إتباع المملكة سياسة جديدة، تكافح الإرهاب والتطرف، وتؤسس للفكر الإسلامى الوسطى، النابع من صحيح الإسلام، وهذا يدل على الذكاء الخارق الذى يتمتع به ولى العهد، محمد بن سلمان، حيث أنه تصدى مبكراً لهذا الفكر المتطرف الذى كان سيدمر المملكة. 

كيف واجهت السعودية التطرف والتشدد خلال الفترة الأخيرة؟ 
فى الواقع أن المملكة واجهت التطرف، من خلال منع المتشددين فكرياً من الخطاب والصعود للمنابر، إضافة إلى القبض على الكثيرين من المنحرفين والمتطرفين، والذين أضروا المملكة ضرر بالغ خلال الفترة الأخيرة، مما جعل هناك خوف فى الشارع السعودى من هؤلاء المتشددين الأمر الذى جعل الدولة تتحرك متمثلة فى جلال الملك وولى عهده، خاصة أن المملكة تصدت لجماعة الإخوان وتحركاتها خلال الفترة الأخيرة، ووجهت الكثير من التحذيرات لبعض المتشددين التابعين للجماعة، مما جعل الجميع يعلم قدره، ويتوقف عن ممارساته غير السوية.