رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
الحدث
الإثنين 30/أبريل/2018 - 06:21 م

نائب الرئيس الإندونيسي يقيم مأدبة عشاء ترحيبا بالإمام الأكبر

نائب الرئيس الإندونيسي
أحمد ونيس
aman-dostor.org/10215

أقام محمد يوسف كالا، نائب الرئيس الإندونيسي، اليوم الاثنين، مأدبة عشاء للترحيب بالإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، رئيس مجلس حكماء المسلمين، والوفد المرافق لفضيلته، وذلك في إطار زيارته الحالية لإندونيسيا.
حضر مأدبة العشاء، وزيرة الخارجية "ريتنو مارسودي"، ووزير الشئون الدينية "لقمان حكيم سيف الدين"، ومستشار الرئيس لحوار الأديان والحضارات "د.محمد دين شمس الدين"، و"د.محمد شهاب قريشي" وزير الشئون الدينية السابق، و"د.حميد أول الدين" وزير العدل السابق، والسفير محمد فاخر، نائب وزير الخارجية، والشيخ معروف أمين، رئيس مجلس علماء إندونيسيا، والسفير "حلمي فوزي" سفير إندونيسيا في القاهرة.
ومن الوفد المرافق للإمام الأكبر: السفير عمرو معوض، سفير مصر في إندونيسيا، ود.محمد المحرصاوي، رئيس جامعة الأزهر، ود.علي النعيمي، الأمين العام لمجلس حكماء المسلمين، والمستشار محمد عبد السلام، مستشار شيخ الازهر، والسفير عبد الرحمن موسى، مستشار شئون الوافدين بالأزهر.
كما حضر العشاء د.أحمد الجروان رئيس المنظمة العالمية للتسامح والسلام.
وكان الإمام الأكبر قد التقى في وقت سابق اليوم الرئيس جوكو ويدودو، رئيس جمهورية إندونيسيا، في القصر الرئاسي، بالعاصمة جاكرتا، حيث عقد فضيلته لقاء ثنائيًّا مع الرئيس ويدودو، أعقبه اجتماع موسَّع بحضور كبار المسئولين والوفد المرافق للإمام الأكبر.
وتناول الاجتماع التحديات التي يواجهها العالم الإسلامي، خاصةً التدخلات العسكرية ودعم الإرهاب ومشاكل اللاجئين، كما تطرق اللقاء إلى القضية الفلسطينية التي لم تجد حلا حتى اليوم، فضلًا عن القرارات المتغطرسة بحق القدس العربية.